أخبار الطبي. هناك العديد من الطرق التي تجعل الذي يتحدث بأكثر من لغة أن يعيش أكثر. فيمكنه التحدث إلى مجموعة أكثر بكثير من سكان الأرض ،كما أنه يمكن التمتع بقراءة الكتب والموسيقى والأفلام في لغتها الأصلية .فهذا ما توصل إليه الباحثون في دراساتهم الجديدة أن من يتحدث لغات متعددة قد يساعده أيضا في حماية الذاكرة و في مساعدته في أن يعيش أكثر .

ففي الدراسة التي أجريت على 450 من مرضى الزهايمر،وجد الباحثون أن الذين كانوا يتحدثوا بلغتين أو أكثر في حياتهم هم قادرون على درء أعراض مرض الزهايمر إلى 5 سنوات أطول من الأشخاص الذين تحدثوا فقط بلغة واحدة. 

و قال اعتقد الباحثون أن السبب من وراء ذلك أن الذي يتحدث بلغتين أو أكثر فإن دماغه يتطلب أن يعمل بجدية أكبر و بصورة أفضل مما يساعده على ابقائه ذكيا.

اقرأ أيضاً:

الزهايمر، اعراضه، وطرق التعايش مع المريض

حقائق طبية في اليوم العالمي لمرض الزهايمر

هل الرنين المغنطيسي tesla 1.5 فعال في اكتشاف الامراض العصبية خصوصا التصلب الويحي

سيكولوجية التقدّم في العمر

علاج تجريبي للزهايمر

الصرع بين الميثولوجيا والطب- 1

المصدر: healthland.time