أخبار الطبي.  مضادات الأكسدة قد تساعد الأزواج الذين يجدون صعوبة في الحمل الطبيعي.

العقم الثانوي في الذكور، هو عدم المقدرة على الإنجاب بعد النجاح في مرات سابقة، يؤثر على واحد من كل 20 رجل، و تسبب المواد المؤكسدة وهي  أنواع من الأكسجين التفاعلية وتدعى (روس) (ROS) تلف الخلايا وخاصة الخلايا المنوية، مما قد يؤدي إلى خفض عدد الحيوانات المنوية القادرة على إخصاب البويضات، وتشمل المواد المضادة للأكسدة المواد الكيميائية الطبيعية والاصطناعية، بما في ذلك بعض الفيتامينات والمعادن، والتي تساعد على الحد من الأضرار التي يسببها (روس) (ROS).


و شملت الدراسة 2876 من الأزواج حاولوا استخدام تقنيات الإنجاب المساعدة مثل التخصيب في المختبر وحقن الحيوانات المنوية، وعانى معظم الرجال من انخفاض في عدد الحيوانات المنوية، وتم تجربة أنواع مختلفة من المواد المضادة للأكسدة عن طريق الفم، بما في ذلك فيتامين (ه) ، الزنك والمغنيسيوم.


وأظهرت الدراسة أن احتمالية الإنجاب أو الحمل أكبر إذا كان الرجل يتناول المواد المضادة للأكسدة، وأظهرت أيضا أن للمواد المضادة للأكسدة تأثير ايجابي على حركة وتركيز الحيوانات المنوية.

انا صحيت من النوم لقيت سائل شفاف يميل الي الابيض بدرجات قليلة جدا وانا لدي دوالي خصية ولم تظهر اي اعراض ثانوية ذكورية علي فهل انا بالغ ام لا

الإيدز والأمراض الجنسية

المصدر: sciencedaily