حاسبة الحمل | موعد الولادة | أيام التبويض

arovulation
موعد الولادة المتوقع
موعد الإباضة التالية
اليوم الأول من آخر دورة شهرية
طول الدورة

ما هو مبدأ حاسبة الحمل لحساب موعد الولادة؟

يستمر الحمل حوالي 280 يوماً (40 أسبوعاً) بدءاً من اليوم الأول لآخر دورة حيض (الدورة الشهرية). حيث يعتبر اليوم الأول من آخر دورة طمثية هو أول يوم في الحمل، حتى وإن لم يحدث الحمل لفترة أسبوعين لاحقين (يتأخر نمو الجنين أسبوعين عن تاريخ الحمل عادةً).

وحساب موعد الولادة Due Date باستخدام حاسبة الحمل ليس علماً دقيقاً، حيث تلد القليل فقط من النساء في الوقت المقدر لهن، لكن من المهم أخذ فكرة عن الوقت الذي سيولد به الطفل بشكل تقريبي.

للمزيد: حساب الحمل بالأسابيع والأشهر

كيف يمكن حساب موعد الولادة؟

في حال كانت الدورة الشهرية منتظمة لدى المرأة (أي تستمر 28 يوماً) هناك طريقتان لحساب موعد الولادة:

قاعدة نيغل

تتضمن قاعدة نيغل معادلة بسيطة: حيث نضيف 7 أيام إلى تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية، ومن ثم نطرح ثلاثة أشهر، فنحصل على التاريخ المقدر للولادة.

على سبيل المثال، في حال كان موعد آخر دورة طمثية هو 1 تشرين الثاني،2017:

  1. نضيف 7 أيام للتاريخ فيصبح 8 تشرين الثاني 2017.
  2. نطرح ثلاثة أشهر فيصبح التاريخ 8 آب 2017.
  3. نغيّر التاريخ عند الضرورة، حيث يصبح التاريخ في مثالنا هذا 2018 بدلاً من 2017.

أي أنّ التاريخ المقدر للولادة في هذا المثال باستخدام حاسبة الحمل هو 8 آب 2018.

عجلة الحمل

الطريقة الأخرى لحساب موعد الولادة المقدر هو استخدام عجلة الحمل، وهي الطريقة التي يستخدمها معظم الأطباء ومن السهل جداً حساب موعد الولادة في حال امتلاك مثل هذه العجلة.

الخطوة الأولى هي وضع تاريخ آخر دورة طمثية على العجلة، وعندما تضع المؤشر على هذا التاريخ، تضع العجلة التاريخ المتوقع للولادة.

تذكري أن هذه الطرق تقدّر الموعد فقط، وفرص حدوث الولادة في هذا الوقت بالتحديد ضئيلة عادةً لكن تكون حول تلك الفترة.

ما الحل في حال عدم تذكر موعد آخر دورة شهرية؟

هذه الحالة أكثر شيوعاً مما تعتقد، لكن لحسن الحظ يوجد طرق لحساب موعد الولادة عندما لا تستطيع الحامل تذكر موعد آخر دورة طمثية:

  • في حال كانت الحامل تعرف أنّ دورة الحيض كانت في أسبوع محدد، يمكن أن يقدّر الطبيب موعد الولادة بشكل تقريبي.
  • في حال لم تتذكر أبداً، يجري الطبيب تصويراً بالأمواج فوق الصوتية من أجل تحديد عمر الحمل وموعد الولادة.

ما الحل في حال وجود دورة غير منتظمة أو طويلة نوعاً ما؟

بعض النساء لديهن دورات طمثية أطول من المعتاد بشكل ثابت. في هذه الحالات، ما زال بالإمكان استخدام عجلة الحمل لكن مع إجراء بعض الحسابات البسيطة.

تستمر المرحلة الثانية من دورة الحيض 14 يوماً دائماً، وهو الوقت بين حدوث الإباضة والدورة الطمثية اللاحقة. في حال كانت الدورة الطمثية للمرأة 35 يوماً على سبيل المثال، عندها ستكون التبويض في اليوم 21 تقريباً من الدورة الطمثية.

وطالما كان لدينا فكرة عامة عن موعد التبويض بشكل عام، يمكن استخدام موعد آخر دورة طمثية المعدل من أجل تحديد موعد الولادة على عجلة الحمل.

على سبيل المثال، في حال كانت مدة الدورة الطمثية 35 يوماً، واليوم الأول للدورة الطمثية هو 1 تشرين الثاني (بالميلادي 1/11 نوفمبر):

  1. نضيف 21 يوماً (يصبح التاريخ 22 تشرين الثاني).
  2. نطرح 14 يوماً من أجل إيجاد الموعد المعدل لآخر دورة طمثية (وهو هنا 8 تشرين الثاني).
  3. بعد حساب هذا التاريخ، نحسب التاريخ المقدر للولادة على عجلة الحمل كما في السابق.

لماذا قد يغيّر الطبيب تاريخ الولادة المتوقع؟

قد يغيّر الطبيب تاريخ الولادة المتوقع إذا كان الجنين أصغر أو أكبر من المعدل الوسطي تبعاً لعمر الحمل بشكل واضح.

يجري الطبيب تصويراً بالسونار (الأمواج فوق الصوتية) من أجل تحديد عمر الحمل في حال وجود دورات إباضية غير منتظمة، أو في حال كان موعد آخر طمث غير مؤكد، أو عندما يحدث الحمل على الرغم من تناول مانعات الحمل الفموية.

للمزيد: حساب عمر الجنين

المصادر:

 

Healthline, How to Calculate Your Due Date, Retrieved on 13 November 2018, from https://www.healthline.com/health/pregnancy/your-due-date

Mark Curran, M.D. FACOG , Pregnancy Due Date Calculator, Retrieved on 13 November 2018, from http://perinatology.com/calculators/Due-Date.htm

Estimated Date of Delivery (EDD) Pregnancy Calculator

Medscape, Retrieved on 13 November 2018, from https://reference.medscape.com/calculator/estimated-delivery-date-pregnancy

site traffic analytics