مع تقدم العمر، يمكن أن تزداد فرص إصابة العين بالعديد من المشكلات الصحية التي تنتج عن عادات خاطئة وكذلك بعض الأمراض التي يمكن أن تصيب الجسم وتؤثر على صحة العين في هذه المرحلة من العمر. ولتفادي مشاكل العين مع تقدم العمر، ينصح باتباع بعض النصائح الهامة للحفاظ على صحة العين بعد الأربعين.

المشاكل الشائعة في العين مع تقدم العمر

قبل معرفة النصائح الهامة للحفاظ على صحة العين بعد الأربعين، نذكر هنا بعض المشاكل الشائعة التي تحدث للعين مع تقدم العمر، ومنها:

  • جفاف العين

يعد جفاف العيون من المشاكل الشائعة لدى الرجل والنساء، ويمكن أن تزداد فرص الإصابة بهذه المشكلة بعد سن الـ 35، ويرجع ذلك للتغيرات الهرمونية التي تحدث في الجسم، وخاصة لدى المرأة، حيث تنخفض مستويات هرمون الإستروجين والبروجسترون، والذي يعتبر من الأسباب الرئيسية لحدوث جفاف العين.

وهناك أسباب أخرى يمكن أن تؤدي إلى جفاف العين مثل جفاف الهواء، وكذلك الجلوس أمام الأجهزة اللوحية لفترة طويلة مما يؤدي إلى إجهاد العين، فعادة ما تومض العين حوالي 30 مرة في الدقيقة، ولكن مع الجلوس أمام هذه الأجهزة والتحديق بها، فسوف ينخفض معدل ومضات العين مما يسبب إجهادها. 

  • صعوبة الرؤية والقراءة

يشعر بعض الأشخاص بصعوبة الرؤية والقراءة مع تقدم العمر، حيث يحتاجون إلى بذل مجهود أكبر لقراءة النصوص المختلفة، وقد يتطلب الأمر ارتداء نظارة طبية للتمكن من القراءة بشكل أفضل. ترجع هذه المشكلة إلى التغيرات التي تحدث في عدسة العين مع تقدم العمر، حيث تصبح أقل مرونة، مما يصعب القراءة بسهولة، ويلجأ الشخص إلى تقريب النصوص إلى العين للتمكن من قراءتها.

وفي بعض الأحيان، لا يتمكن الشخص من قراءة النصوص حتى مع تقريبها، ويتطلب هذا ارتداء النظارة الطبية لتوضيح هذه النصوص، كما يشعر بعض الأشخاص بألم في العين عند محاولة القراءة أو التحديق. 

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

  • صعوبة الرؤية في الظلام

يعتبر انخفاض الرؤية الليلية من الأعراض الشائعة المرتبطة بتقدم العمر، حيث تتأثر مستقبلات الصور في العيون، مما يؤدي إلى انخفاض القدرة على الرؤية بوضوح في الظلام، وبالتالي صعوبة القيام بالأمور المختلفة مثل القراءة أو قيادة السيارة وغيرها من المهام اليومية الطبيعية.

  • المياه الزرقاء على العين

يطلق عليها أيضاً اسم "الزرق" أو "الجلوكوما"، والتي تنتج عن تراكم الضغط في العين، مما يؤدي إلى تلف العصب البصري، ومع تفاقم الحالة وعدم الاهتمام بعلاجها، يمكن أن يتسبب في فقدان الرؤية.

  • إعتام عدسة العين

تتكون عدسة العين بشكل أساسي من الماء والبروتين، ومع تقدم العمر، يمكن أن تتجمع البروتينات معاً وتسبب إعتام عدسة العين، والنتيجة هي أن عدسة العين تصبح غائمة، مما يسبب ضبابية الرؤية، ويقلل الرؤية الليلية، وربما يؤدي إلى التوهم بوجود هالات أمام العين عند النظر إلى الضوء.

  • الضمور البقعي

تقع بقعة العين في الجزء الخلفي من شبكية العين، وتتألف من ملايين الخلايا الحساسة للضوء، والتي تعمل على تزويد العين برؤية مركزية حادة، وعندما تصاب هذه البقعة بالضمور، تبدأ الطبقات في الإنفصال والتسرب تدريجياً، مما يؤدي إلى تشوش الرؤية.

 

اشتكى من الم شديد فى العين اليمنى فقط وكشفت عند اكتر دكتور ومفيش تحسن وهيا حاله بتيجى كل فتره وما تصحاش غير بمسكنات ونا خايف من اعرضها وعمرى ١٧ وبشتكى من عمر ٥ سنين

نصائح للحفاظ على صحة العين بعد الأربعين

لتفادي المشكلات الصحية بالعين بعد الأربعين، ينصح باتباع الإجراءات الوقائية التالية:

  • اتباع نظام غذائي غني بمضادات الأكسدة

تساعد مضادات الأكسدة في تعزيز صحة العين ووقايتها من مشكلات عديدة. تتوفر مضادات الأكسدة في الخضروات الورقية، والحبوب الكاملة، والتوت، والفراولة، والمكسرات، والأسماك الدهنية، والشاي الأخضر.

كما ينصح بتناول الأطعمة الغنية بفيتامين أ الهام لقوة النظر وصحة العين، ويتوفر هذا الفيتامين في العديد من الأطعمة مثل الجزر والبطاطا الحلوة. وبالتالي ينصح بإدراج هذه الأطعمة والمشروبات في النظام الغذائي اليومي لتعزيز صحة العين. 

  • الفحص الدوري للعين

يساهم الفحص الدوري للعين في اكتشاف أي مشكلة صحية بوقت مبكر وعلاجها قبل تفاقمها، ويكون ذلك مرة سنوياً كحد أقصى، حيث أن مشاكل العين بعد الأربعين عادة ما تحدث نتيجة وجود مشكلة سابقة وإهمال علاجها، كما يجب اتباع الإرشادات التي يوصي بها طبيب العيون.

وفي حالة الشعور بأي تغيرات في الرؤية أو ألم والتهاب العين، يجب التوجه إلى الطبيب على الفور لمعرفة السبب وعلاجه مبكراً. كما يجب على الأشخاص الذين يرتدون نظارة طبية أن يقوموا بفحص النظر بشكل دوري لتغيير النظارة وفقاً للتغيرات التي تحدث في النظر.

  • عدم التحديق في الأجهزة اللوحية لفترة طويلة

من العادات الخاطئة التي يتبعها العديد من الأشخاص هي الجلوس أمام الهاتف الذكي والأجهزة اللوحية وكذلك التلفاز لفترة طويلة، فهذا يسبب إجهاد العين وما يعقبها من آثار سلبية عديدة، حيث تحتاج العين إلى الراحة، ولذلك يجب تحديد وقت معين للتحديق في هذه الأجهزة يومياً لتقليل فرص إصابة العين بالمشكلات الصحية الشائعة بعد الأربعين. 

  • ارتداء النظارات الشمسية التي تحجب أشعة الشمس الضارة

يمكن أن تتسبب أشعة الشمس الضارة في مشاكل صحية بالعين، وخاصة عند التعرض إليها بشكل يومي، حيث تزيد من فرص الإصابة باعتام عدسة العين مع تقدم العمر، ولذلك يجب ارتداء النظارة الشمسية التي تقلل من أضرار أشعة الشمس، وينبغي اختيار نظارة شمسية تحجب الشمس بنسبة مائة في المائة، وتجنب النظارات الشمسية غير الأصلية، والتي يمكن أن تزيد من مشاكل العين.

للمزيد اقرأ: عادات خاطئة تؤدي إلى ضعف البصر

  • عدم استخدام قطرة للعين بدون وصف الطبيب

يجب عدم استخدام أي نوع قطرة للعين بدون وصف الطبيب، حيث أن لكل مشكلة صحية علاجها، ويمكن أن تتسبب بعض القطرات في تفاقم مشكلات العين، كما ينبغي عدم استخدام النظارة الطبية المتوفرة في الصيدليات دون استشارة الطبيب أولاً. 

للمزيد اقرأ: أنواع وأشكال النظارات الطبية

  • التوقف عن العادات التي تضر بصحة العين

هناك بعض العادات التي يمكن أن تضر بصحة العين مع تقدم العمر، ولذلك يجب التوقف عنها قبل أن تسبب مضاعفات شديدة الضرر، وأبرزها:

    • التدخين

يؤثر التدخين على العين بشكل كبير، وينطبق هذا على التدخين السلبي أيضاً، حيث يحتوي دخان السجائر على مواد كيميائية سامة وشديدة الضرر، ولذلك ينصح بالابتعاد عن الأشخاص المدخنين بقدر الإمكان.

    • الحرمان من النوم

يؤدي الحرمان من النوم إلى إجهاد العين، مما يسبب جفاف العين وما يعقبها من مشكلات صحية عديدة تؤدي في النهاية إلى ضعف النظر وفقدان الرؤية، وبالتالي يجب الحصول على قسط كاف من النوم يومياً حتى تحصل العين على الراحة بعد إجهاد يوم طويل.

    • فرك العين

 يتسبب القيام بفرك العين في أضرار عديدة بصحتها، حيث يزيد من فرص إصابتها بالأمراض المختلفة ويؤثر على الأوعية الدموية الموجودة بها، ولذلك يجب الابتعاد عن هذه العادة الخاطئة، وفي حالة الشعور بألم في العين يجب الذهاب إلى الطبيب لمعرفة السبب وعلاجه.

    • إدارة الأمراض المزمنة بشكل جيد

تتسبب بعض الأمراض المزمنة في زيادة فرص الإصابة بمشاكل العين مع تقدم العمر مثل مرض السكري ومرض ارتفاع ضغط الدم، وكذلك ارتفاع مستويات الكوليسترول الضار في الدم، ولذلك فإن تفادي الإصابة بهذه الأمراض أو إدارة المرض جيداً في حالة الإصابة بها يمكن أن يقلل احتمالية الإصابة بمشاكل العين.

    • المحافظة على مستويات السكر في الدم

يجب الاهتمام بالحفاظ على مستويات السكر في الدم من خلال تجنب الأطعمة المسببة لذلك، كما ينبغي الالتزام بتناول الأدوية الخاصة بمرض السكري وفقاً لتعليمات الطبيب. وينصح بالابتعاد عن التوتر والقلق، والتي تعتبر أهم الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، وكذلك تجنب الأطعمة التي تؤثر على مستويات السكر والضغط والكوليسترول، مثل الأطعمة الدهنية والسكريات.

    • تجنب تلوث العين

يمكن أن تؤدي العديد من الأمور إلى تلوث العين، سواء عن طريق اليد الملوثة أو الأتربة والغبار في الجو، ولذلك ينصح بتجنب مصادر التلوث التي يمكن أن تنقل الفيروسات والجراثيم إلى داخل العين، مما يؤدي إلى إصابتها بالالتهاب والتهيج، وما يعقبها من مشكلات صحية عديدة. 

المياه الزرقاء ثاني مسبب للعمى في العالم