بالنسبة للأفراد المصابين بمرض السيلياك، من المهم معرفة الأطعمة المسموحة والممنوعة للحفاظ على نظام غذائي خالٍ من الغلوتين، لتجنب أي من مضاعفات أو أضرار مرض السيلياك على المدى البعيد والقريب. وسنتعرف في هذا المقال على المسموح والممنوع لمرضى السيلياك من الأطعمة والأدوية.

المسموح والممنوع لمرضى السيلياك

يعد الخيار العلاجي الوحيد الفعال للأشخاص الذين يعانون من مرض السيلياك هو اتباع نظام غذائي خالي من الجلوتين، والامتناع عن تناوله نهائيًا طوال حياتهم. [1]

لا يعد رجيم مرضى السيلياك صعبًا، حيث أنه أصبح من السهل معرفة الأطعمة الخالية من الجلوتين. وفيما يلي سنذكر المسموح والممنوع لمرضى السيلياك:

الأطعمة المسموحة لمرضى السيلياك

تشتمل الأطعمة المسموحة لمرضى السيلياك على ما يلي: [2,3]

  1. الشوفان، ولكن من المهم التأكد من عدم تلوث الشوفان بمنتجات أخرى تحتوي على الجلوتين.
  2. لحم البقر.
  3. الدجاج والبيض.
  4. السمك والمأكولات البحرية.
  5. الفاصوليا، والبقوليات، والمكسرات.
  6. الفواكه، والخضروات.
  7. الذرة.
  8. بذور الشيا.
  9. بذور الكتان.
  10. الدخن.
  11. البطاطا.
  12. بذور الكينوا.
  13. الأرز.
  14. الصويا.
  15. الكستناء.

تجدر الإشارة إلى أن بعض المنتجات تحمل علامة "خالي من الجلوتين" وفي هذه الحالة يسمح لمرضى السيلياك بتناول هذه المنتجات، وإن كانت من الأطعمة الممنوعة. [4]

الأطعمة الممنوعة بمرضى السيلياك

من أبرز الأطعمة الممنوعة لمرضى السيلياك ما يلي: [1,2]

  • القمح ومنتجاته، مثل الحبوب، والمعكرونة، والخبز، والمخبوزات، وبعض أنواع الحساء.
  • الشعير ومنتجاته، مثل أصباغ الطعام، وبعض أنواع الحساء.
  • الجرانولا.

أما عن الأطعمة التي قد تحتوي على الجلوتين، ومن المهم التأكد من ذلك قبل استخدامها ما يلي: [4]

  • الحساء المعلب.
  • صلصات السلطة.
  • الكاتشب.
  • الخردل.
  • صلصة الصويا.
  • التوابل.
  • الآيس كريم.
  • الحلوى.
  • الشوكولاتة والحلوى المصنعة.
  • اللحوم المعالجة، والمعلبة، والنقانق.

منتجات أخرى ممنوعة لمرضى السيلياك

لا يقتصر وجود الجلوتين على الأطعمة فقط، ومن المنتجات الأخرى التي تحتوي على الجلوتين والتي تعد ممنوعة لمرضى السيلياك ما يلي: [4]

  • بعض الأدوية والفيتامينات.
  • أنواع معينة من معجون الأسنان.
  • مستحضرات التجميل، بما في ذلك أحمر الشفاه، ومرطب الشفاه.

نصائح عامة عند اتباع حمية مرضى السيلياك

ينصح مرضى السيلياك بقراءة الملصق الغذائي للمنتجات، وهو الجزء الأهم في نجاح النظام الغذائي. ومن المهم معرفة كيفية قراءة الملصق بشكل صحيح: [2,

  • يصنف المنتج أنه خالي من الجلوتين إذا كان يحتوي على أقل من 20 جزءًا في المليون من الجلوتين، وهذا يعني أنه آمن، ولكن من المهم التحقق مرة أخرى من قائمة المكونات.
  • يعد القمح والشعير والجاودار من المصادر الرئيسية للجلوتين، ولكن يتواجد أيضًا في مشتقات أقل شهرة، مثل المالت أو الجراهام.
  • من المهم معرفة أن جملة خالي من القمح لا يعني بالضرورة خالي من الجلوتين.
  • عادة لا يتم التوضيح عن الأطعمة الخالية من الجلوتين بشكل طبيعي على الملصق الغذائي، مثل الفاكهة، أو الخضروات، أو اللحوم.

مع كثرة الأمراض التي تصيب الجهاز العصبي، ما هي اخطر امراض الاعصاب؟

نصائح لمرضى السيلياك عند تناول الطعام في الخارج

لا يمنع مرضى السيلياك من تناول الطعام خارج المنزل، ولكن يتوجب توخى الحذر وتناول الاطعمة الخالية من الجلوتين، واتخاذ بعض التدابير، مثل: [1,5]

  • البحث المسبق عن المطاعم التي تحتوي على منطقة مخصصة للطهي خالية من الجلوتين، وقائمة بالخيارات الخالية من الجلوتين المتاحة.
  • إبلاغ طاقم العمل في المطعم بالإصابة بمرض السيلياك، وذلك لاتخاذ الاحتياطات اللازمة.
  • سؤال طاقم العمل عن الأطعمة الخالية من الجلوتين، فعلى سبيل المثال، قد تبدو العجة بالبيض خيارًا جيدًا خاليًا من الجلوتين، ولكن بعض المطاعم قد تستخدم خليطًا يحتوي على جلوتين لجعل البيض أكثر انتفاخًا.

أهمية اتباع حمية مرضى السيلياك

 

من المهم اتباع نظام غذائي صحي مخصص لمرضى السيلياك، حيث يلاحظ الأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي خالي من الجلوتين تحسنًا في الأعراض التالية: [1]

  • ألم المعدة.
  • انتفاخ البطن.
  • الطفح الجلدي، الذي غالبًا ما يكون مؤلم ومثير للحكة.
  • التشنجات العضلية.
  • آلام العظام.
  • فقدان الوزن.
  • الإمساك أو الإسهال.
  • الانتفاخ والغازات.
  • خدر الساقين.
  • البراز شاحب وكريه الرائحة.
  • العقم.
  • هشاشة العظام.
  • فقر الدم.
  • تغيير لون الأسنان.

اقرا ايضاً :

صحة الجهاز الهضمي