حساسية الطعام التي تصيب الاطفال متراوحة بين حساسية من الحليب والسمك,الصويا ,وغيرها الكثير .و بعض اصناف هذه الحساسية تتناقص تدريجيا مع تقدم الطفل بالعمر .


اخبار الطبي.اظهرت دراسة حديثة ان معدل الاصابة بحساسية الاطعمة في ازدياد مستمر حيث انه بين عامي 2009 و 2011 اصيب حوالي 5.1% من الاطفال بحساسية الطعام مقارنة بنسبة 3.4% للاطفال بين عامي 1997 و 1999.



ابني عمره ٧ شهور من وقت مابدا يمسك الالعاب ويلعب بيمسك بايده الشمال واسرع في الحركه من اليمين وايده اليمين علطول قافلها بس بيحركها عادي وبيفتحها ساعات بس بطيئه في حركتها

كما ارتفعت ايضا  مستويات حساسية الجلد كالاكزيما من نسبة 7.4% الى نسبة 12.5% في الفترة الزمنية ذاتها. ووجدوا ان معدلات الاصابة بالحساسية التنفسية بين الاطفال لم تتغير.


ولم تستطع الدراسة ايجاد السبب في زيادة معدلات الاصابة بالحساسية ولكن مما شك فيه ان الاسباب كثيرة,حيث زيادة وعي الافراد للحساسية او حدوث  خطأ في  تشخيص الافراد غير المصابين بالحساسية من الاسباب  التي تزيد منها.


كما ان نظرية التعقيم تلعب دورا في زيادة الحساسية حيث تفيد هذه النظرية  ان التعرض للبكتيريا او العدوات خلال الطفولة المبكرة قد تحمي من الاصابة بالحساسية في مراحل متقدمة لذلك فان المجتمعات الحديثة التي تتميز بنظافتها تكون معدلات الحساسية فيها اعلى .


كما يعتقد الباحثون ان العمر الذي يتعرض اليه الطفل للاطعمة قد يؤثر على احتمال اصابتهم بالحساسية لاحقا.


المصدر:My health News

كيف  نجنب  الأطفال  برد  الشتاء