أخبار الطبي. أظهرت دراسة حديثة ان انخفاض مستوى فيتامين ج لدى الام الحامل لديه عواقب كبيرة على دماغ الجنين وعند حدوث تلف الدماغ فان مكملات فيتامين ج لا تعكس النتائج بعد الولادة.

واظهرت الدراسات ان 10% - 20% من سكان العالم يعانون من نقص فيتامين ج ولهذا فان المرأة الحامل يجب ان تفكر مرتين قبل الاستغناء عن حبوب الفيتامين اليومية.

 واوضح الباحثون ان نقص فيتامين ج لدى الام يوقف نمو الحصين لدى الجنين وهو مركز الذاكرة المهم بنسبة 10%-15% مما يمنع الدماغ من النمو المثالي.

وركزت النتائج الحديثة ان نمط حياة الام والحالة الغذائية لها خلال الحمل. واظهرت الدراسة التلف الذي يحدث للجنين بسبب نقص فيتامين ج لا يمكن اصلاحه حتى عند اعطاء الجنين فيتامين ج بعد الولادة. ويعتقد الباحثون ان تأثير النقص في فيتامين ج  على الجنين يظهر منذ بداية الحمل.

حساب موعد الولادة التقريبي(بسيط)

تستعمل هذه الحاسبة لتحديد موعد تقريبي لتاريخ الولادة، وتعتمد في ذلك على عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية.
يتم تحديد عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية عن طريق حساب عدد الأيام المنقضية منذ أول يوم من آخر دورة شهرية، كما يمكن تحديد تاريخ الولادة المتوقع عن طريق إضافة 280 يوم (40 أسبوع) إلى تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية.

التاريخ الحالي
تاريخ أول يوم لآخر دورة
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
تاريخ الولادة المتوقع
عمر الحمل التقريبي

واضاف الباحثون الى انه يوجد مجموعة معين  من الاشخاص قد تعاني من نقص فيتامين ج وهم الذين لديهم حالة اقتصادية قليلة والذين يعتبر غذاؤهم ضعيف بالاضافة الى احتمالية التدخين بينهم والذي قد يؤدي الى نقص فيتامين ج.

وقال الباحثون انه عند اتزان النظام الغذائي للام الحامل والابتعاد عن التدخين وتناول مكملات الفيتامينات المتعددة بشكل يومي خلال الحمل فانه لا يوجد سبب لنقص فيتامين ج. ويدعو الباحثون للاهتمام بنقص فيتامين ج بين النساء الحوامل لتقليل احتمال اصابة الاطفال بمشاكل في الذاكرة.

التغيرات الجلدية التي تظهر اثناء الحمل

المصدر: ScienceDaily