أخبار الطبي . أكدت دراسة حديثة أن ارتفاع تركيز فيتامين ( د ) في المراحل الأخيرة من الحمل يُقلل من خطر اصابة الأم بالتصلب المُتعدد بشكل ملحوظ أكثر من أثره على اصابة الطفل , في حين لم يظهر أي أثر لتركيز فيتامين ( د ) في المراحل الأولى من الحمل على اصابة الطفل بالتصلب المُتعدد .

تم تحليل بيانات ما يُقارب 291.599 عينة دم مخبرية من 164.00 شخص تم جمعهم في الجزء الشمالي للسويد عام 1975 , وثبتت اصابة 192 منهم بالتصلب المتعدد بعد مرور 9 أعوام على سحب عينات الدم كما تم سحب 37 عينة دم أثناء الحمل لأمهات اصيب أطفالهم بالتصلب المُتعدد .

أكدت النتائج أن السيدات اللواتي ارتفع لديهم تركيز فيتامين ( د ) أثناء الحمل تناقصت فرصة اصابتهم بالتصلب المُتعدد بنسبة 61 % أقل مُقارنة بالسيدات اللواتي انخفض تركيز الفيتامين ( د ) لديهم وبشكل عام تناقص تركيز فيتامين ( د ) لدى غالبية المُشاركين وبنسبة بلغت 4 % من أصل 192 مُصاباً بالتصلب المُتعدد و بنسبة 8 % لغير المُصابين به .

من المعلوم ان فيتامين ( د ) الذي يتم تصنيعه في الجلد يُنظم الجهاز المناعي ولذلك تكمن أهميته في الحد من الاصابة بالمرض ذاتي المناعة ( التصلب المُتعدد ) الناتج عن مُهاجمة خلايا الجهاز المناعي للغلاف الذي يحمي الألياف العصبية .

حساب موعد الولادة التقريبي(بسيط)

تستعمل هذه الحاسبة لتحديد موعد تقريبي لتاريخ الولادة، وتعتمد في ذلك على عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية.
يتم تحديد عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية عن طريق حساب عدد الأيام المنقضية منذ أول يوم من آخر دورة شهرية، كما يمكن تحديد تاريخ الولادة المتوقع عن طريق إضافة 280 يوم (40 أسبوع) إلى تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية.

التاريخ الحالي
تاريخ أول يوم لآخر دورة
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
تاريخ الولادة المتوقع
عمر الحمل التقريبي
التغيرات الجلدية التي تظهر اثناء الحمل

المصدر : medicalnewstoday