أخبار الطبي. اظهرت دراسة حديثة ان مادة التريكلوزان – وهي مادة مضادة للبكتيريا موجودة في معجون الاسنان والمستحضرات الاخرى – قد تساهم في زيادة احتمال الاصابة بالحساسية لدى الاطفال.

وتم استخدام مادة التريكلوزان لعقود ولكنه ارتبط مؤخرا باصابة الاطفال بالحساسية, ووجدت الدراسة الرابط بين الحساسية ومستويات التريكلوزان التي تم قياسها في بول الاطفال.

حيث وجدت الدراسة ان مستويات التريكلوزان التي تم قياسها في بول الاطفال كانت مرتبطة بارتفاع مستويات الغلوبولين المناعي اي والتهاب الانف ( انغلاق الانف وارتفاع درجة الحرارة ) للاطفال في عمر العشرة سنوات.

وتم جمع 623 عينة بول وقياس مستويا التريكلوزان فيها , ووجدوا ان 50% من الاطفال كانت مستويات التريكلوزان قابلة للكشف وكان مستوى تعرض الاطفال للتريكلوزان متساوي بين الاطفال.

حيث ان التريكلوزان قد يغير البكتيريا المفيدة في الجلد والفم والامعاء. والتغير في التركيب البكتيري في البكتيريا الجيدة الذي يسبب زيادة احتمال الاصابة بالحساسية. وبالتالي فان زيادة استخدام التريكلوزان والمنتجات المضادة للبكتيريا والتي ارتبطت بشكل عام بزيادة حالات الاصابة بالحساسية.

السلام عليكم اعاني من مشكلة اذا زرت المرضى ف المستشفيات وشممت رائحة من المريض اتوقع رائحة اكسجين او مطهر او ماشابه ذلك يبدأ جسمي بالتعرق واحس بغثيان وبروده في جسمي وادوخ

ولعدة سنوات دعت المؤسسات الصحية لتقليل استخدام منتجات المضادات البكتيرية لمنع الاصابة بالمقاومة البكتيرية.

واوضحت الدراسة ان 85% من مجموع كمية التريكلوزان تأتي من المستحضرات التجميلية ومنها 75% لمعجون الاسنان وبهذا فقد تم ازالة التريكلوزان من عدة منتجات.

ويستخدم التريكلوزان في منع نمو البكتيريا , وهي لا تعمل ضد جميع انواع البكتيريا , يضاف عادة الى مستحضرات التجميل كمعجون الاسنان ومزيل العرق والصابون ويستخدم ايضا في ادوات المطبخ والمنسوجات.   

كيف تتغلب على أعراض حساسية الربيع

المصدر : ScienceDaily