يحتاج مرضى السكري إلى تغيير النمط الغذائي الخاص بهم حتى يضمنوا الحفاظ على معدلات السكر لديهم ويتفادوا الإصابة بمضاعفات خطيرة ناتجة عن مرض السكري، وينطبق هذا على الكبار والأطفال، وسوف نعرفك على أبرز أطعمة ممنوعة لمرضى السكري والبدائل الصحية التي يمكن تناولها بشكل آمن.

أطعمة ممنوعة لمرضى السكري

فيما يلي أبرز الأطعمة الممنوعة لمرضى السكري

الأطعمة الغنية بالسكريات

تعتبر الأطعمة المصنوعة من السكر المعالج من الأطعمة الممنوعة لمرضى السكري، مثل العديد من الحلويات من الكربوهيدرات منخفضة الجودة. لا تفتقر هذه الأطعمة إلى القيمة الغذائية فحسب، بل يمكن أن تسبب ارتفاع شديد في نسبة السكر في الدم. يمكن أن تؤدي أيضاً إلى مشاكل في الوزن، حيث تقوم الكربوهيدرات

المكررة برفع نسبة السكر في الدم، ثم يقوم الجسم بإنتاج أنسولين إضافي لخفض نسبة السكر في الدم. والأنسولين هو هرمون لتخزين الدهون، ومع زيادة الأنسولين في مجرى الدم، يحول الجسم الكربوهيدرات إلى دهون ويقوم بتخزينها في مناطق مختلفة بالجسم، وأبرزها الأرداف، والفخذين، والبطن، والوركين.

ولتفادي الأضرار الناتجة عن الأطعمة المصنوعة من السكر المعالج، ينصح بتناول الفواكه اللذيذة والمسموحة لمرضى السكري مثل التفاح والتوت والكمثرى والبرتقال، حيث تحتوي هذه الكربوهيدرات عالية الجودة على الكثير من الألياف التي تساعد في إبطاء امتصاص الجلوكوز، ولذلك تعد خيار أفضل بكثير للتحكم في نسبة

للمزيد: أغذية تناسب مريض السكري

السكر في الدم.

ملاحظة هامة: على الرغم من أن الفاكهة صحية، إلا أنها ترفع نسبة السكر في الدم أيضاً، كما ينبغي الانتباه إلى توقيت تناول الفواكه، ففي حالة تناول وجبة طعام، ثم تناول ثمرة فاكهة، فيمكن أن تتسبب في رفع نسبة السكر بالدم، ولذلك من الأفضل منح الجسم وقتاً للعدوى إلى المعدلات الطبيعية، أو اختيار أطعمة بروتينية لن

تؤثر بشكل مباشرة على مستوى السكر في الدم مثل تناول بيضة مسلوقة أو حفنة من المكسرات. 

اقرأ أيضاً: طرق تساعد في تقليل تناول السكر

الخبز الأبيض

تأتي الأطعمة المصنوعة من الدقيق الأبيض في مقدمة الأطعمة الضارة بالصحة بشكل عام، وخاصة لمرضى السكري، حيث أنها من الأطعمة المصنعة عالية الكربوهيدرات، وتسبب زيادة مستويات السكر في الدم بشكل كبير لدى الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الأول والنوع الثاني، وتشمل هذه الأطعمة: الخبز الأبيض، والأرز والمعكرونة، والمعجنات المصنوعة من الدقيق الأبيض.

كما أن هذه الأطعمة تحتوي على القليل من الألياف، مما يؤدي إلى إبطاء امتصاص السكر في الدم.

ولذلك ينبغي على مرضى السكري استبدال الأطعمة المصنعة من دقيق أبيض بالحبوب الكاملة مثل الأرز البني والشعير ودقيق الشوفان والحبوب الغنية بالألياف، وذلك للحصول على الكربوهيدرات التي تتحلل بشكل أبطأ وبالتالي تقليل نسبة السكر بالدم والحفاظ على مستويات الكولسترول وضغط الدم الجيدة.

للمزيد: كل ما يجب أن تعرفه عن سكر الدم

منتجات الألبان كاملة الدسم

يمكن أن تؤدي الدهون المشبعة في منتجات الألبان إلى مشاكل خطيرة لمرضى السكري، وذلك لأنها تسبب تفاقم مقاومة الأنسولين، وينطبق هذا على منتجات الألبان كاملة الدسم سواء الحليب، أو الجبن، أو الزبادي، أو الكريم،ة والآيس كريم وغيرها، كما أن هذه المنتجات يمكن أن ترفع مستويات الكوليسترول الضار بالدم وتزيد خطر الإصابة بأمراض القلب.

ينصح بالبحث عن منتجات الألبان قليلة الدسم أو الخالية من الدسم، حيث تنخفض نسبة الدهون المشبعة بها، كما أنها صحية وتقلل فرص الإصابة بزيادة الوزن، وهو أمر ضروري لمرضى السكر، حيث أن السمنة يمكن أن تشكل تضر بصحة مرضى السكري وتسبب مضاعفات خطيرة.

اقرأ أيضاً: مضاعفات مرض السكري وطرق الوقاية منها

اللحوم عالية الدهن

يجب على الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الثاني تجنب تناول اللحوم عالية الدهن واللحوم المصنعة، حيث أنها غنية بالدهون المشبعة، والتي تساعد على رفع الكولسترول وزيادة الالتهاب في جميع أنحاء الجسم، ويمكن أن تعرض الأشخاص المصابين بمرض السكري لخطر الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم ومستويات الكولسترول الضار في الدم، كما أنها تسبب السمنة وقلة النشاط البدني، وبالتالي صعوبة التحكم في سكر الدم.

وللحصول على فوائد البروتين، ينصح بتناول البروتينات الخالية من الدهون، سواء اللحوم أو الدجاج منزوع الجلد والديك الرومي والأسماك والمحار، حيث أنها أطعمة مفيدة لمرضى السكري وتمد الجسم بالعديد من العناصر الغذائية الهامة. 

للمزيد: اسعافات أولية خاصة بمريض السكري

الرقائق والبسكويت المملح

على الرغم من أنها وجبات خفيفة، ولكنها غنية بدهون متحولة غير صحية ممنوعة على مرضى السكري، ويمكن أن تتسبب الرقائق والبسكويت المملح في ارتفاع مستويات الكولسترول الضار بالجسم وتخفيض الكوليسترول الجيد، وبالتالي زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

ولتفادي الأضرار الناتجة عن الرقائق وأنواع البسكويت المختلفة، ينصح بمعرفة نسبة الدهون المتحولة المدرجة على ملصقات هذه الأطعمة المعبأة، مما يسهل تجنبها، حيث يجب البحث عن أنواع تحتوي على صفر غم من الدهون المتحولة، كما يجب التحقق من أن المنتج لا يحتوي على أي زيوت مهدرجة جزيئاً، إذ أنها مصدر رئيسي للدهون المتحولة.

وفي المقابل، ينصح بتناول الوجبات الخفيفة التي تحتوي على دهون صحية مثل المكسرات.

اقرأ أيضاً: علامات مبكرة لمرض السكري يجب عدم تجاهلها

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

الأطعمة المقلية

تعد الأطعمة المقلية من أكثر الأطعمة الضارة بالصحة مثل البطاطس المقلية والدجاج المقلي ورقائق البطاطس، وبطبيعة الحال فهي ضارة لمرضى السكري، حيث أنها تمتص كميات كبيرة من الزيت، مما يكسبها نسبة مرتفعة من السعرات الحرارية، وتحتوي على الدهون غير الصحية التي تؤدي إلى زيادة الوزن واضطرابات نسبة السكر في الدم.

لا تتسبب هذه الأطعمة في ارتفاع نسبة السكر في الدم فحسب، بل يمكن أن تؤدي إلى استمرار هذا الإرتفاع لفترة طويلة، وذلك لأنها تستغرق وقت أطول للهضم.

لا يمكن إنكار أن الأطعمة المقلية تتمتع بمذاق شهي ويصعب الإستغناء عنها، ولذلك يمكن تجربة القلي في الفرن من خلال وضع كميات قليلة جداً من الزيت أو استخدام أداة القلي التي لا تحتاج إلى إضافة زيت، كما يمكن القيام بخبز أو تحميص أو شواء هذه الأطعمة بدلاً من قليها، وإضافة التوابل المفضلة للحصول على نكهة مميزة.

وينصح بتجنب الوجبات الجاهزة التي تعتمد على القلي بشكل أساسي، واستبدالها بالوجبات الصحية التي يتم صناعتها في المنزل للتأكد من طهيها بطريقة آمنة.

للمزيد: التعايش الغذائي مع السكري

المحليات الطبيعية

يعتقد بعض الأشخاص أن المحليات الطبيعية مثل العسل الأبيض لا تسبب ارتفاع السكر في الدم، وهذا اعتقاد خاطئ، فلا تزال السكريات الطبيعية سبباً رئيسياً في رفع مستويات السكر بالدم، ولذلك يجب الانتباه لكمية السكريات الطبيعية التي يتم تناولها، ويفضل استشارة الطبيب بشأن هذه الأنواع من المحليات لتحديد الكمية المناسبة والأنواع الأقل تأثيراً على معدل السكر بالدم.

كما ينبغي الاهتمام بقياس مستويات السكر في الدم ومراقبته باستمرار أثناء الإصابة بمرض السكري لتفادي أي ارتفاع يمكن أن يسبب مضاعفات خطيرة بالجسم.

الفواكه المجففة

ينخدع البعض في الفواكه المجففة، ويتصورا أنها من الأطعمة الصحية والمفيدة التي يمكن أن يتناولها مرضى السكري بشكل آمن، ولكن هذا اعتقاد خاطئ، حيث أنها غنية بالكربوهيدرات، كما أن تجفيف هذه الفواكه يسبب تخليصها من العناصر الهامة للجسم وهي الماء والألياف، وبالتالي فإنها تسبب ارتفاع مستويات السكر في الدم بصورة كبيرة.

ولا يقتصر الأمر على الفواكه المجففة، بل ينصح بتجنب الفواكه المعلبة الغنية بشراب السكر الثقيل، حيث تحمل مستويات كبيرة من السكريات، ويجب أيضاً تجنب المربى بأنواعه وأي أطعمة مصنوعة من الفواكه المضاف إليها السكريات.

ويمكن لمرضى السكري تناول الفواكه الطبيعية الطازجة، ولكن مع الإلتزام بالأنواع والكميات والوقت الذي يحدده الطبيب لتفادي ارتفاع السكر في الدم.

حساب خطر الإصابة بمرض السكري

تستعمل هذه الحاسبة في تقييم خطر الإصابة بمرض السكري، وتعتمد في ذلك على جنس وعمر الشخص، ومؤشر كتلة الجسم، ومدى النشاط البدني والحركي، وتاريخ الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والتاريخ العائلي للإصابة بمرض السكري، حيث تعطي كل من هذه المعايير عدداً معيناً من النقاط.
يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص كما يلي:
• 4 نقاط او أكثر: زيادة خطر تشخيص مقدمات السكري، أو وجود مرض سكري غير مشخص.
• 5 نقاط أو أكثر: زيادة خطر وجود مرض سكري غير مشخص.

العمر
الجنس
الوزن
الطول
×إغلاق

يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص كما يلي:
• 4 نقاط او أكثر: زيادة خطر تشخيص مقدمات السكري، أو وجود مرض سكري غير مشخص.
• 5 نقاط أو أكثر: زيادة خطر وجود مرض سكري غير مشخص.

نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
خطر الإصابة بالسكري

مشروبات ممنوعة لمرضى السكري

أيضاً هناك بعض المشروبات الممنوعة لمرضى السكري، وتشمل:

مشروبات القهوة المنكهة

هناك العديد من الفوائد التي تعود على الجسم من تناول القهوة، ويمكن أن تساعد على تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري، ومع ذلك، فإن إضافة السكر أو النكهات المختلفة إليها يحولها إلى حلوى سائلة وليس مشروباً صحياً.

ولذلك ينصح مرضى السكري بعدم إضافة النكهات المختلفة إلى القهوة مثل الكراميل أو مبيض القهوة أو المحليات الصناعية أو الحليب كامل الدسم إليها عند تناولها لأنها يمكن أن تسبب زيادة الوزن ورفع مستويات السكر في الدم بشكل ملحوظ.

عصائر الفواكه

يعد عصير الفاكهة من المشروبات الصحية، ولكنه قد يسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم، وينطبق هذا على عصير الفاكهة غير المحلى والأنواع التي تحتوي على سكر مضاف، حيث يمكن أن يحتوي على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات والسكريات أكثر من الفاكهة الطازجة.

فعلى سبيل المثال، يحتوي 250 مل من عصير التفاح غير المحلى على 24 جم من السكر، كما أن عصائر الفواكه عادة ما تحتوي على الفركتوز، وهو نوع السكر الذي يرفع مقاومة الأنسولين ويزيد من فرص الإصابة بالسمنة وأمراض القلب.

ويمكن لمرضى السكري استبدال عصير الفواكه بالماء المضاف إليه قطعة من الليمون، حيث يوفر هذا المشروب أقل من 1 جم من الكربوهيدرات، كما أنه مشروب خالي من السعرات الحرارية تقريباً.

اقرأ أيضاً: حقائق عن مقاومة الانسولين

المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة

لا يتصور كثير من الأشخاص كيف يمكن لمشروبات الغازية أن تشكل خطورة على الصحة بشكل عام، وخاصة لمرضى السكري، حيث أنها غنية بمستويات مرتفعة من السكريات الضارة، ويمكن أن تسبب إطلاق الإنسولين. وهو ما يمثل مشكلة للأشخاص المصابين بمرض السكري نظراً لارتفاع مقاومة للأنسولين لديهم.

وينطبق هذا أيضاً على المشروبات الغازية المدون عليها عبارة "خال من السكر"، حيث أنها تحتوي على محليات أكثر ضرراً، وتشير إلى إفراز الأنسولين من البنكرياس.

كما أن مشروبات الطاقة غنية بمستويات مرتفعة من السكر، بالإضافة إلى النسبة العالية من الكافيين الذي يؤثر على مستويات السكر في الدم.

مخاطر اعتلال الكلى السكري وعلاجه