د. اكثم ابو العسل اخصائي في طب عام

د. اكثم ابو العسل

Verified
طب عام
لا توجد معلومات
location

اربد ، الاردن

مستشفى اليرموك

لم يتم العثور على نتائج.
لم يتم العثور على نتائج.

أطباء في طب عام

د. ارقم حسن

د. ارقم حسن

Verified

طب الاسرة

لا توجد معلومات

الولايات المتحدة، تكساس

warning

هذا الطبيب لا يستقبل حجوزات عن طريق موقع الطبي

لا توجد معلومات

الولايات المتحدة، تكساس

امريكا

warning

هذا الطبيب لا يستقبل حجوزات عن طريق موقع الطبي

لا توجد معلومات

الولايات المتحدة، كاليفورنيا

test test

warning

هذا الطبيب لا يستقبل حجوزات عن طريق موقع الطبي

اطلب استشارة طبيب الآن

جرب الخدمة بشكل مجاني لمدة يوم كامل

ببساطة أدخل الأعراض التي تعاني منها وسيتحدث الطبيب معك خـــلال دقائق

ابدأ الآن

محتوى طبي متنوع وهام

أسئلة مشابهة

سؤال من male ,28

أمراض الدم

يحدث الاعتلال الدماغي الكبدي نتيجة عدم تصفية السموم من الجسم عن طريق الكبد كما هو معتاد، مما يسبب تراكم السموم المختلفة في الدم والتي تنتقل بدورها نحو الدماغ وتسبب الاعتلال الدماغي وما يرافقها من أعراض الارتباك وغيرها الكثير. وعلى الرغم من أن عملية علاج الاعتلال الدماغي الكبدي أمر ممكن في حال تشخيص الحالة مبكراً وتلقي العلاج المناسب، إلا أنه يمكن اعتبار الحالة خطيرة وتهدد الحياة في بعض الحالات.

 

وتجدر الإشارة إلى أنه تم تصنيف حالات الاعتلال الدماغي الكبدي إلى 5 مراحل، يتم توضيحها كما يلي:

  • المرحلة صفر: حيث يصعب ملاحظة أي تغيرات في هذه المرحلة، إلا أن المريض يعاني من اضطرابات بسيطة في الذاكرة قصيرة المدى والتركيز وفي بعض ردود الفعل.
  • المرحلة الأولى: حيث يعاني فيها المريض من بعض التقلبات المزاجية، والارتباك البسيط، وصعوبة إجراء عملية الجمع والطرح، وكثرة النوم خلال النهار والاستيقاظ خلال الليل.
  • المرحلة الثانية: حيث يعاني المريض من تغيرات واضحة في الشخصية، مع كثرة الخمول، والارتباك حول الوقت والتاريخ وغيرها.
  • المرحلة الثالثة: حيث يعاني المريض من اضطرابات شديدة في التفكير، وبطء في ممارسة الحركات، والارتباك حول مكان الوجود، وفقدان الوعي وغيرها.
  • المرحلة الرابعة: حيث يعاني المريض من فقدان كامل للوعي وقد يدخل في غيبوبة.

ينصح بضرورة متابعة المريض المصاب بأي اضطرابات في الكبد مع الطبيب المختص بشكل دوري من أجل تجنب ظهور حالة الاعتلال الدماغي الكبدي، كما يمكن الاستفادة من خدمة الاستشارات الطبية على موقع الطبي للتحدث مع طبيب في حال وجود أي تساؤلات.

للمزيد:

سؤال من male ,28

صحة الطفل

يوجد العديد من الأعراض التي يعاني منها الشخص عند الإصابة بحالة اعتلال الدماغ، بغض النظر عن سبب هذا الاعتلال، ومن أبرز أعراض اعتلال الدماغ ما يلي:

  • الاضطرابات في الذاكرة.
  • الاضطرابات في القدرة على التركيز.
  • الشعور الشديد بالنعاس والخمول.
  • الشعور الشديد بالارتباك.
  • التشنجات في حركات العيون.
  • الاضطرابات في القدرة على التوازن.
  • الارتعاش الشديد في العضلات.
  • الاضطرابات في مستويات الوعي.
  • الاضطرابات في التنسيق بين حركات العضلات المختلفة.
  • الزيادة من خطر حدوث النوبات.

إن ظهور أي من الأعراض السابقة لحالات الاعتلال الدماغي يتطلب الرجوع للطبيب المختص من أجل تقييم الحالة لتحديد السبب وخطة العلاج المناسبة، كما يمكنك الاستفادة من خدمة الاستشارات الطبية على موقع الطبي من أجل التحدث مع الطبيب في حال وجود أي استفسار.

للمزيد:

يوجد العديد من الأعراض التي ترافق حالات الاعتلال الدماغي الكبدي والتي تختلف حسب شدة الاعتلال الدماغي، حيث تشمل أبرز الأعراض في حالات الاعتلال الدماغي الكبدي المعتدل ما يلي:

  • الاضطرابات في القدرة على التفكير.
  • الصعوبة في القدرة على التركيز.
  • الاضطرابات في القدرة على تحريك اليدين، خاصة عند القراءة.
  • الشعور بالارتباك الشديد.
  • المشاكل في الذاكرة، وزيادة النسيان.
  • الرائحة الكريهة من النفس.
  • الاضطرابات في القدرة على إصدار الأحكام.

وإلى جانب الأعراض السابقة قد يواجه مريض الاعتلال الدماغي الكبدي الحاد والشديد أعراض الدوخة، والتعب الشديد، والشعور بالنعاس والخمول، وقد يعاني من حدوث النوبات، والارتعاش وغيرها.

 

ينصح بضرورة الرجوع للطبيب المختص فور ظهور أي من أعراض الاعتلال الدماغي الكبدي من أجل تلقي العلاج المناسب في الوقت المناسب وتجنب أي تفاقم وأي مضاعفات، كما يمكنك استشارة الطبيب في أي وقت من خلال خدمة الاستشارات الطبية على موقع الطبي.

للمزيد:

إن إمكانية شفاء حالة الاعتلال الدماغي الكبدي المرتبطة بالاضطرابات المختلفة التي تصيب الكبد تعد أمر ممكن، ولكن بشرط تلقي العلاج المناسب في الوقت المناسب قبل تفاقم الحالة، ومع ضرورة العلم أن مدى تعافي الدماغ قد يختلف من حالة إلى أخرى بالاعتماد على العديد من العوامل ويمكن توضيح ذلك كما يلي:

  • في حال كانت الحالة الصحية التي تسبب الاعتلال الدماغي الكبدي غير شديدة فإن عملية التعافي يمكن أن تكون تامة، كما في حال الإصابة بالإمساك أو تناول أدوية معينة وغيرها.
  • في حال كانت الحالة الصحية التي تسبب الاعتلال الدماغي دائمة ولا يمكن علاجها، قد يستدعي الأمر تناول أدوية معينة بصورة مستمرة من أجل تجنب زيادة مستويات السموم في الدم. ومع ذلك في هذه الحالة يمكن للاعتلال الدماغي الكبدي أن ينتكس أو يتكرر مرة أخرى.

ينصح بضرورة استمرار متابعة مريض الاعتلال الدماغي الكبدي مع الطبيب المختص حتى يتم متابعة خطة العلاج بالشكل الصحيح، كما يمكن الاستفادة من خدمة الاستشارات الطبية على موقع الطبي للتحدث مع طبيب في أي وقت من اليوم وخلال جميع أيام الأسبوع.

للمزيد:

warning

هذا الطبيب لا يستقبل حجوزات عن طريق موقع الطبي