أخبار الطبي-عمّان 



فريق البحث في المركز الصحي التابع لجامعة نيويورك يقول في دراسة نشرت يوم الخميس الموافق 21 آب 2014 في مجلة "الخلية" أنّ المضادات الحيوية التي تعطى للطفل خلال فترة حرجة من النمو أي في وقت مبكر من حياته قد تؤدي إلى تغيرات جذرية في البكتيريا النافعة الموجودة في أمعاء الطفل وستؤثر على عمليات الأيض.



لاختبار نظريتهم، عرض الباحثون مجموعات من الفئران لجرعات منخفضة من البنسلين في سلسلة من التجارب. 

أعطيت مجموعة واحدة المضادات الحيوية ابتداءً من الأسبوع الأخير من النمو في الرحم حتى بعد الفطام, وتلقت المجموعة الثانية المضادات الحيوية ابتداءً من الأسبوع الأخير من النمو في الرحم واستمر اعطائهم المضاد الحيوي  خلال فترة حياتهم.



عمر ابني ٢٢ يوم و يستعمل حليب بيبيلاك ec هل الحليب مناسب لنمو ام يجب استعمال نوع حليب آخر

أما المجموعة الثالثة فقد تلقت المضادات الحيوية بعد الفطام وبقيت أيضا عليها مدى الحياة. أمّا المجموعة الرابعة لم تتلقَّ المضادات الحيوية. 



كانت المجموعتين التي تلقت المضادات الحيوية خلال الأسبوع الأخير من النمو في الرحم وأثناء الدراسة أكثر عرضة بكثير لزيادة الوزن والأيض لديهم  من الفئران المعرضة للمضادات الحيوية بعد الفطام أو لم تعطَى على الاطلاق. 





المصدر: foxnews

أهمية  الصحة  العقلية  والنفسية  للأطفال