أخبار الطبي . أشار باحثون الى امكانية توفر فحص يكشف عن سبعة فئات من سرطان الثدي خلال العامين المقبلين  , مما قد يساعد في اختيار العلاج الافضل وتحسين فرصة نجاة السيدات المُصابات بسرطان الثدي .

يتوافر حالياً فحص مخبري لاثنين من العلامات الحيوية عند تشخيص الاصابة بسرطان الثدي , وكشف باحثون في وقت سابق ان سرطان الثدي قد يتم تصنيفه لعشرة أنماط  اعتمادا على التركيبة الجينية للمريض , الا ان هذه التقنية تحتاج الى استخدام الملفات الجينية التفصيلية والتي تعتبر مكلفة وغير عملية لمعظم المرضى .

عمل الباحثون على تطوير طريقة جديدة تكشف عن 10 بروتينات رئيسية والتي تكشف بدورها عن سبعة فئات مختلفة من سرطان الثدي وذكر الباحثون ان التقنية تعمل على قياس البروتينات في عينات الاورام موجودة في الاصل في معظم مختبرات علم الامراض , ودرس الباحثون 1073 عينة ورمية من بنك الانسجة ووجدوا ان 93% منها تطابقت مع واحد من الفئات السبعة  بينما كانت النسبة المتبقية صعبة التحديد كما أظهرت التحاليل وجود سبعة فئات من سرطان الثدي بتركيبات مختلفة ووجود مستويات محتلفة من 10 بروتينات في خلايا سرطان الثدي من بينها بروتينات تم تحديدها سابقا كمستقبل هرمون الاستروجين .

ذكر الباحثون حاجتهم للمزيد من الدراسات والتجارب السريرية لتحديد فعالية هذه الفحوصات في تحديد العلاج الانسب وتحسين فرص النجاة بين السيدات المصابات بسرطان الثدي.

هل الكيس الدهني هو الورم الشحمي الدهني؟

المصدر : BBC

حقائق علمية عن سرطان الثدي