أخبار الطبي. أشارت دراسة حديثة الى ان علاج العدوى الجلدية لمدة قصيرة بالمُضاد الحيوي التجريبي (تيديزولايد Tedizolid ) يُشابه في أثرة العلاج طويل الأمد بالمُضاد الحيوي (لينيزوليد Linezolid ), وحيث تُعد الالتهابات الجلدية كما في التهاب الهلل والتهابات الجروح مُهددة لحياة المُصاب ومُقاومة للمُضادات الحيوية فان تطوير مُضاد حيوي ذو كفاءة عالية أمر في غاية الأهمية .

اشتملت التجربة السريرية على 667 مريضاً بالغاً في أمريكا الشمالية, اللاتينية وأوروبا وتم اعطاء مجموعة منهم أقراص 200 مغ من المضاد الحيوي تيديزولايد لمرة واحدة يومياً ولمدة ستة أيام , أما المجموعة الاخرى فاعتمدت 600 مغ من المضاد الحيوي لينيزوليد كل 12 ساعة ولمدة 10 أيام , وأثبتت النتائج تماثل فعالية كلا النمطين بعد مرور 2-3 أيام وبعد 11 يوماً أيضاً, أما عن المُضاعفات الجانبية فظهرت عند 41 % من مرضى المجموعة الأولى و 43 % عند المجموعة الثانية .

تؤكد الدراسة على امكانية اعتماد المُضاد تيديزولايد كبديل دوائي وخاصة لحالات الالتهابات الجلدية الناجمة عن البكتيريا العنقودية الذهبية المقاومة للمُضاد الحيوي الميثيسيلين ( MRSA ) . 

اعاني من اسمرار في الابط ولكن في يد واحده علما ان هذه اليد سبق وان ظهر فيها حبوب تحت الجلد .. كيفيه علاج الاسمرار الحاصل ؟

المصدر: (HealthDay News)