جرح | Wound

جرح

ما هو جرح

الجرح مصطلح يشير إلى إصابات تكسر الجلد أو أنسجة الجسم الأخرى. وهي تشمل الجروح والخدوش والجلد المثقوب الناجم عن الحوادث، والسقوط والضربات وإصابات الأسلحة ولدغات الحيوانات والكدمات والحروق والاضطرابات والصعقات الكهربائية والكسور وغيرهم. ويجرح الملايين من الناس أنفسهم كل عام، وتتراوح هذه الإصابات من طفيفة إلى تلك التي تهدد الحياة.

يمكن أن تحدث الإصابات أثناء العمل أو اللعب، في الداخل أو في الخارج، أثناء قيادة السيارة، أو المشي في الشارع. كما يمكن أن ينتج عن الجراحة والغرز أيضا جروح. الجروح البسيطة عادة ليست خطيرة، ولكن من المهم تنظيفها. وقد تتطلب الجروح إسعافات أولية تليها زيارة الطبيب. أما إذا كان الجرح عميقاً، لا يمكن غلقه وإيقاف النزيف فيتطلب التوجه للمستشفى حالاً.

أنواع الجروح:

هناك أربعة أنواع من الجروح، والتي تصنف تبعاً لسببها:

  • جرح التسلخ: يحدث التسلخ عندما يفرك الجلد أو يخدش ضد سطح صلب. عادة لا يكون هناك الكثير من النزيف، ولكن يجب تنظيف الجرح لتجنب العدوى.
  • الجرح الممزق: التمزق هو قطع عميق أو تمزق في البشرة. ينتج عن الحوادث المرتبطة بالسكاكين والأدوات والآلات وهي أسباب متكررة للتمزقات. في حالة التمزقات العميقة، يمكن أن يكون النزف سريعاً.
  • الجرح الوخزي: هو جرح صغير ينتج عن إصابة الجسم بآلة طويلة مدببة، مثل المسمار أو الإبرة. في بعض الأحيان يمكن أن تسبب الرصاصة جرحاً وخزياً. وقد لا ينزف كثيراً ولكن يمكن أن تكون هذه الجروح عميقة بما يكفي لتلف الأعضاء الداخلية. إذا كان لديك جرح وخزي صغير، قم بزيارة الطبيب للحصول على لقاح الكزاز ومنع العدوى.
  • الجرح القطعي: عبارة عن تمزق جزئي أو كامل للجلد والأنسجة تحته. وعادة ما تحدث هذه الجروح أثناء الحوادث العنيفة، مثل حوادث السيارات، والانفجارات، والطلقات النارية. ومن سماته النزف الكثيف والسريع، ويسبب تمزقاً وتلفاً كبيراً بالأنسجة وأغلبها خطير ومميت.

 

الإسعافات الأولية للجروح


السيطرة على النزيف: استخدام منشفة نظيفة للضغط الخفيف على المنطقة حتى يتوقف النزيف (قد يستغرق ذلك بضع دقائق). ويجب أدراك أن بعض الأدوية (مثل الأسبرين والوارفارين) ستؤثر على وقت النزف، وقد تحتاج إلى الضغط لفترة أطول من الزمن.

  • غسل اليدين جيداً: قبل تنظيف الجرح، يجب التأكد من غسل اليدين لمنع تلوث الجرح.
  • تنظيف الجرح: غسل الجرح بلطف بماءٍ نظيف فاتر لتطهير وإزالة أي شظايا أو أوساخ، لأن هذا سوف يقلل من خطر العدوى.
  • تجفيف الجرح: يجب تجفيف الجلد المحيط بلطف باستخدام منشفة نظيفة.
  • تغطية الجرح: استخدام ضمادة غير لاصقة أو ضمادة خفيفة في مكان الجرح، تجنب استخدام اللاصق على الجلد المتمزق لمنع المزيد من النزف عند إزالة الضمادة.
  • طلب المساعدة: الاتصال بالطبيب العام أو الممرضة أو الصيدلي في أقرب وقت ممكن لتلقي المزيد من العلاج والنصيحة، وللتأكد من أن الجرح يشفى بسرعة.
  • تخفيف الألم: يمكن أن تكون الجروح مؤلمة، لذا يمكن تخفيف الألم بينما يشفى الجرح. وعليك التحدث إلى الطبيب حول تخفيف الألم.

كيفية علاج الجروح

الرعاية المنزلية للجروح الطفيفة

  • غسل وتطهير الجرح لإزالة جميع الأوساخ والبقايا، واستخدام الضغط والرفع المباشر للمنطقة المصابة للتحكم في النزف والتورم.
  • لتغطية الجرح يجب استخدام ضمادة معقمة، وقد تلتئم الجروح الطفيفة جداً بدون ضمادات. يجب إبقاء الجرح نظيفاً وجافاً لمدة خمسة أيام.
  • قد يصاحب الجرح بعض الألم، ويمكن تناول عقار اسيتامينوفين (تايلينول). كما تجنب الأسبرين كمسكن لأنه يمكن أن يسبب النزيف.
  • وضع الثلج إذا كان هناك كدمات أو تورم.

يجب تلقي الرعاية الطبية إذا كان:

  1. الجرح المفتوح ذو عمق يزيد عن 1/2 بوصة.
  2. النزيف لايتوقف مع الضغط المباشر.
  3. النزيف مستمر لمدة أطول من 20 دقيقة.

العلاجات الطبية

  • بعد التنظيف وربما تخدير المنطقة، قد يقوم الطبيب بإغلاق الجرح باستخدام غراء الجلد أو الغرز أو الكبس. وقد يوصي الطبيب بلقاح الكزاز إذا كنت تعاني من جرح وخزي.
  • اعتماداً على مكان الجرح واحتمالية العدوى، قد لا يقوم الطبيب بإغلاق الجرح والسماح له بالشفاء بشكل طبيعي. هذا هو المعروف باسم الشفاء عن طريق النية الثانوية، وهذا يعني من قاعدة الجرح إلى البشرة السطحية.
  • علاج آخر للجرح يشمل مسكنات الألم. وقد يصف الطبيب أيضاً البنسلين أو مضاد حيوي آخر إذا كانت هناك عدوى أو خطر كبير للإصابة بالعدوى. وفي بعض الحالات قد يحتاج الجرح لعملية جراحية.
  • إذا تم قطع جزء من الجسم، ينبغي إحضار الشخص إلى المستشفى لاحتمال إعادة العضو لمكانه. ويجب لف جزء الجسم المقطوع بشاش رطب ووضعه في الثلج.

المضاعفات الرئيسية للجرح هي خطر العدوى.

  • علامات الجرح الملتهب:
  1. زيادة في الافرازات.
  2. قيح سميك أخضر أو أصفر أو بني.
  3. قيح مصحوب برائحة كريهة.
  • العلامات الأخرى التي تدل على التهاب الجرح:
  1. حمى أكثر من 100.4 درجة فهرنهايت (38 درجة مئوية) لأكثر من أربع ساعات.
  2. تكتل في الفخذ أو الإبط.
  3. الجرح الذي لا يشفي.

سوف يتخلص الطبيب من القيح ويصف في كثير من الأحيان المضادات الحيوية إذا ظهرت عدوى بكتيرية. في الحالات الخطيرة، قد يلجأ الطبيب إلى إجراء عملية جراحية لإزالة الأنسجة المصابة وأحيانا الأنسجة المحيطة بها.

الحالات المرضية التي يمكن أن تنتج عن الجروح 

  • الكزاز: يحدث هذا المرض بسبب عدوى من البكتيريا المسببة للتيتانوس، ويمكن أن يسبب تقلصات العضلات في الفك والرقبة.
  • التهاب اللفافة الناخر: هو التهاب الأنسجة الرخوة الشديد الناجم عن مجموعة متنوعة من البكتيريا بما في ذلك كلوستريديوم والمكورات العقدية التي يمكن أن تؤدي إلى فقدان الأنسجة والإنتان.
  • التهاب النسيج الخلوي: وهي عدوى تصيب البشرة، يجب عدم لمس الجرح على الفور إلا بعد تطهير اليدين والجرح.

wound , MedlinePlus.com "available at : "www.nlm.nih.gov/medlineplus/wounds.html accessed at : 14-8-2012

Wounds and Injuries | Fracture | Bruises | MedlinePlus
Wounds first aid
Open Wound: Types, Treatments, and Complications

الكلمات مفتاحية

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

سؤال من ذكر

في جراحة عامة

انا في المانيا عملت ثلاث عمليات ناسور عصعصي وما كان الجرح يسكر يوصل الجرح لمراحله ال ره ويبقى من اسفل الجرح فتحه صغيره جدا ومن

يبدو ان استئصال الناسور لم يكن كاملا او خط الجرح على الخط المتوسط او عدم العناية بازالة الاشعار.. الناسور العصعصي يتطلب اجراء جراحة والاكثر شيوعا وقبولا هي عملية Karydakis وهي عبارة عن استئصال جوف الناسور كاملا بعد حقنه بصبغة الميتيلين الزرقاء وتتبعه مع عمل شريحة جلدية لتغطية الجرح والمهم ان تصبح المنطقة بعد الجراحة منطقة الفلح الاليوي او اسفل الظهر منطقة مسطحة لكي لاتتراكم فيها الاشعار ثانية ويحدث النكس اي التغلب على الانخفاض وجعل خط الجراحة ليس على الخط المتوسط اي بشكل جانبي مع حلاقة اشعار المنطقة طوال الحياة كل 2 الى 3 اسبوع مرة والافضل التخلص من الشعر بالليزر بشكل نهائي.

سؤال من ذكر

في جراحة عامة

انا قمت بعملية الناسور العصعصي بالطريقة المغلقة وبعد خمس ايام من العملية انفتح الجرح ذهبت الى الطبيب و اغلقه مرة اخرى ولكن ترك جزءا من

مدة شفاء عملية الناسور العصعصي المغلقة تعتبر أقصر من مدة الشفاء المتوقعة للعملية المفتوحة، ولكن بشكل عام يتوقع حتى يلتئم مكان جرح الناسور العصعصي بعد العملية بشكل كامل بين 3-12 أسبوع، أي أنه يحتاج إلى وقت حتى يتعافى الجرح بشكل كامل. أما عند وجود جرح مفتوح فينصح بمراجعه الطبيب الجراح الذي قام بإجراء عملية الناسور ليقوم بالفحص السريري ويقوم بتقيم الجرح وهل يوجد التهاب أو أن مقدار الجرح المفتوح بعد عملية هو المقدار الطبيعي الذي قام الطبيب بتركه ليلتئم لوحده بشكل تلقائي.

أما عن نصائح بعد عملية الناسور العصعصي المغلقة:

  • الحفاظ على اتباع تعليمات الطبيب بكيفية العناية بجرح عملية إذ يجب الحفاظ على عمل الغيارات بالتكرار الموصى به وبالكيفية الصحيحة.
  • تجنب ممارسة أي نشاط بدني مرهق.
  • يمكن عمل مغطس الماء الدافئ لتقيل التشنج والاحتقان في المنطقة مع مراعاة تجفيف المكان بلطف وبشكل كامل.
  • نزول دم بكثرة، أو خراج، أو احمرار، والم في المكان، أو ارتفاع درجة الحرارة يدل على حدوث التهاب وينصح بمراجعة الطبيب بشكل مباشر.

للمزيد:

المرجع:

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

5 USD فقط

ابدأ الان ابدأ الان

5000 طبيب

يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

مصطلحات طبية مرتبطة بجراحة عامة

أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بجراحة عامة